العودة   منتديات زوار المسجد النبوي الشريف >

المـنـتديـات العــــامــــة

> الـمـنـتـدى العـــــــــــام
المكتبة الرقمية البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

الـمـنـتـدى العـــــــــــام العلوم الإسلامية : عقيدة وتفسير وفقه وحديث ولغة وتاريخ..

كاتب الموضوع سبل السلام مشاركات 7 المشاهدات 5758  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق | الاشتراك انشر الموضوع
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 17-08-2009, 05:31 PM   #1
سبل السلام
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 857
سبل السلام is on a distinguished road
فكرة قيام الليل قرة عيون المحبين!

قيام الليل قرة عيون المحبين!

الحمد لله ذو الفضل والجود والإحسان , والصلاة والسلام على من قام لربه حتى تفطرت القدمان محمد بن عبد الله ..أما بعد ,,,
فما أعظم الحديث عن قيام الليل وأهله !!
ما أجمل الحديث عن قرة عيون العابدين , وجنة المحبين !!
قال حبيب لزيد الرقاشي : بأي شيء تقر عيون العابدين في الدنيا ؟ ! و بأي شيء تقر أعينهم في الآخرة ؟ ! فقال : بالإكثار من التهجد في ظلمة الليل , وأما الذين تقر أعينهم في الآخرة فلا أعلم شيئا من نعيم الجنان وسرورها ألذ عند العابدين ولا أقر لأعينهم من النظر إلى ذي الكبرياء العظيم.
قيام الليل .. شأنه عظيم وهو أمر جليل غفل عنه كثير من الناس , والعجيب ممن بتثاقله فيقوم يوما ويترك شهرا !!
إننا ما أدركنا سر هذا الظلام , الذي لا يعلم سره إلا العارفين المحبين , ولا يدمنه إلا من تعلقت قلوبهم برب العالمين !!
ففيه يكون التراسل , فيه يكون العتاب , فيه نسيم الآهات والزفرات , فيه شجون الأحزان , تسري فيه أنهار من دموع قرحة الخدود , وأدمت القلوب من حرقت الذنوب والشوق إلى علام الغيوب , فيه يطرق باب الديان ويسمع القضايا والشكايات .
كم من مهموم يرجو كشف ضره !
كم من خائف يريد الأمن يوم النشور !
كم من قلق محزون يخاف من ظلمة القبور !
كم من مظلوم ضعيف مضطهد أغلقت دونه الأبواب , وغفلت عنه العيون وتُرك وحيدا مكلوم !
كم من محب مشتاق سئم من الحياة اشتاق إلى رب الأرض والسماوات !
قيام الليل .. لذة قلوب الصادقين ‍‍‍‍‍‍ ..

القـانتون المخبتون لربـهم ** الناطـقون بأصـدق الأقوال
يحيون ليلهم بطـاعة ربـهم ** بتلاوة وتضـرع وســؤال
وعـيونهم بفـيض دموعهم ** مثل انهـمال الوابل الهـطال
لنعش اخوتي مع هذه العبادة العظيمة خاصة وقد جاءنا شهر رمضان, نسأل الله أن يجعلنا من رهبان الليل ..( قيام الليل )

أفضل الصلاة بعد الفرائض وأحب الأعمال إلى الرحمن , قال رسول الله عليه الصلاة والسلام (أفضل الصيام بعد رمضان شهر الله المحرم , وأفضل الصلاة بعد الفريضة صلاة الليل ) [ رواه مسلم ]
وهي من الأعمال التي يضحك الله فيها من العبد وهي علامة على الرضا ! قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( إذا ضحك الله من العبد فلا حساب عليه ) [رواه الإمام أحمد / صححه الألباني ] .
كان الحبيب المصطفى صلوات الله وسلامه عليه يقوم الليل حتى تتفطر قدماه وهو من هو ؟ ! تقول له عائشة : لم تصنع هذا يا رسول الله وقد غفر لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر فقال : ( أفلا أكون عبدا شكورا ؟!) [ متفق عليه ]
وتأمل كيف هي حالهم مع قيام الليل وكيف وصفهم الله تعالى قال سبحانه { تتجافى جنوبهم عن المضاجع يدعون ربهم خوفا وطمعا ومما رزقناهم ينفقون } [ السجدة ]
(( تتجافى )) أي ترتفع وتنزعج أبدانهم من المضجع ! أبدانهم تجفوا فرشهم وتبتعد عنها لمناجاة الله تعالى !
أقلقهم الخوف وأتعبهم الشوق وطمعوا في فضل الكريم ! فما كان الجزاء من الودود ! ......
{ فلا تعلم نفس ما أخفي لهم من قرة أعين جزاء بما كانوا يعملون } لا يعلم أحد من الخلق ولا نبي مرسل ولا ملك مقرب بهذا الجزاء وما أعده الله لهؤلاء الصادقين , قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول الله تعالى ( أعددت لعبادي الصالحين ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر , اقرؤوا إن شئتم { فلا تعلم نفس ما أخفي لهم من قرة أعين جزاءا بما كانوا يعملون } ) [ متفق عليه ]
قال بعض السلف : أخفوا لله العمل فأخفى لهم الجزاء , فلو قدموا عليه لأقر تلك الأعين عنده !!

يا نفس فاز الصالحين بالتقي ** وأبصروا الحق وقلبي قد عمي
يا حـــــسنهم والليل قد جنهم ** ونورهم يـــفوق نور الأنجـــــم
ترنــــــموا بالذكر في ليلـــهم ** فعيـــشهم قد طاب بالــــــــترنم
قلوبهم لـــلذكر قد تفرغـــــت ** و دموعهم كــــــلؤلؤ منتــــظم
أسحارهم بهم لهم قد أشرقت ** وخلع الغــــفران خير القســــم
مدحهم الرحمن فقال{ كانوا قليلا من الليل ما يهجعون وبالأسحار هم يستغفرون } [ الذاريات ]
قاموا وبعد ما قاموا ما ناموا بل واصلوا إلى السحر يستغفرون ربهم !! أي أناس هؤلاء ؟ ! لله درهم أحبوا ربهم من كل قلوبهم !!
قال عون بن عبد لله (( يدخل الله الجنة أقواما فيعطيهم حتى يملوا , وفوقهم ناس في الدرجات العلى فلما نظروا إليهم عرفوهم فقالوا ربنا إخواننا كنا معهم فبم فضلتهم علينا ؟ ! فيقول : هيهات هيهات إنهم كانوا يجوعون حين تشبعون , ويظمئون حين تروون ويقومون حين تنامون ويشخصون حين تخفضون ))
( قيام الليل تربية )

فرض الله تعالى على نبيه وأصحابه قيام الليل ليربيهم على الجد والاجتهاد وليتركوا عهد النوم والراحة فقاموا حتى تفطرت أقدامهم واصفرت وجوههم سنة كاملة, فخفف الله عنهم وجعلها للأمة نفلا ومن أعظم القربات إليه !!
قيام الليل يربي على الصبر على الجد وعلى القوة والثبات في الأمر !!
وهو المعين بعد الله تعالى على تحمل العلم وعلى تحمل الأمور الشاقة على النفس ! قال تعالى { ياءيها المزمل قم الليل إلا قليلا نصفه أو انقص منه قليلا أو زد عليه ورتل القران ترتيلا إنا سنلقي عليك قولا ثقيلا } {قولا ثقيلا} وهو القرآن وما فيه من أحكام, فاستعد له وتقوى بقيام الليل لتستطيع حمله !! فكل من امتن الله عليه بالهداية والاستقامة وشق عليه ترك بعض الأمور أو خاف من الكسل والفتور أو الرجوع إلى القهقرى فليدمن قيام الليل !!
وفي قيام الليل يقوي العبد إيمانه وصلته بربه , وفيه تربية على المراقبة والإخلاص لله تعالى وإخفاء الأعمال له .
وفي قيام الليل تربية وثبات في الفتن والأمور العظيمة ! فعن أم سلمة زوج النبي صلى الله عليه وسلم قالت استيقظ النبي صلى الله عليه وسلم ليلة فزعا , يقول ( سبحان الله ما أنزل الله من الخزائن وما أنزل من الفتن ؟! من يوقظ صواحب الحجرات ـ يريد أزواجه لكي يصلين ـ رب كاسية في الدنيا عارية في الآخرة ) [ البخاري ]
فدل الحديث على أن قيام الليل يعصم صاحبه من الخوض والوقوع في الفتن !

( اهتمام النبي صلى الله عليه وأصحابه بقيام الليل )

كان النبي صلى الله عليه وسلم يتفقد أهله وأصحابه في الليل وينظر من يقوم الليل ممن ينامه وكان يمر عليهم ويستمع إلى تلاوتهم ولربما بكى !!!
مر على عجوز !! تقرأ في الليل { هل أتاك حديث الغاشية } فاخذ يبكى ويرددها ويقول نعم أتاني , نعم أتاني !!
وقال لأبى موسى ( لو رأيتني وأنا أستمع لقراءتك البارحة ) [ رواه مسلم ] وقال له ( لقد أوتيت مزمارا من مزامير آل داود ) [ متفق عليه ]
وعن علي رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم طرقه وفاطمة ليلا فقال ( ألا تصليان ) [ متفق عليه ]
وكان يقول لعبد الله ابن عمر : يا عبد الله لا تكن مثل فلان كان يقوم الليل فترك قيام الليل ! ) [ متفق عليه ]
وقال لعبد الله مشجعا له علي قيام الليل ( نعم الرجل عبد الله لو كان يصلي من الليل ) [ متفق عليه ] فكان عبد الله لا ينام من الليل إلا قليلا !
واعلم أن معرفة الإيمان تكون في القيام كما قال أحد العلماء : (( معرفة الإيمان تكون عن طريق الخلوة مع الرحمن جل وعلا في جوف الظلام ))
قال عمرو بن العاص : ركعة في الليل خير من عشرة في النهار !
قيام الليل .. شعار الصالحين الصادقين , قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( عليكم بقيام الليل فإنه دأب الصالحين قبلكم وقربة إلى الله تعالى ومنهة عن الإثم وتكفير للسيئات ) [ رواه أحمد وصححه الألباني ]
قام بعض الصالحين في ليلة باردة وكان عليه خلقان رثة فضربه البرد فبكى فسمع هاتفا يقول : أقمناك و أنمناهم ثم تبكى علينا ! فهل قمنا لمناجاة الحبيب ؟ !

( فوائد قيام الليل )

إن فوائد قيام الليل عظيمة وكثير , يكفي أن العبد إذا قام الليل فقد حقق الانتصار على نفسه وعلى اللهوى والشيطان , وهذا الانتصار يحقق له انتصارات كثير في حياته فيجعله لا يستصعب شيء في ذات الله فكل شيء لله عنده هين .
وقيام الليل في حد ذاته كرامة وشرف من الله تعالى للعبد , فاحمد الله تعالى أن أذن لك بمناجاته وعبادته فقد روي في بعض الآثار : " يقول الله تعالى في كل ليله يا جبريل أقم فلان ..! " .
وقيام الليل شرف المؤمن قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( أتاني جبريل فقال : يا محمد عش ما شئت فإنك ميت , وأحبب من شئت فإنك مفارقه , واعمل ما شئت فإنك مجزي به , واعلم أن شرف المؤمن قيامه بالليل , وعزه استغناؤه عن الناس ) [ رواه الطبراني وقال عنه الألباني حسن ]
ونذكر الآن بعض الفوائد التي تنال القائم في الدنيا والآخرة :
• أن الإنسان إذا قام لله متهجدا وأطال القيام , سهل الله عليه القيام يوم يقوم الناس لرب العالمين فمن استراح وقضى أيامه بالنوم والبطالة يتعب هناك والجزاء من جنس العمل .
• أن من يكثر القيام في الليل إن كان رجلا يعوضه الله يوم القامة بكثرة الحور العين .
• في قيام الليل صحة للبدن ونور في الوجه , فإذا قام العبد لله كسا وجهه نورا وبهاء ونضرة .
• إذا خفي على الإنسان شيء قام في ظلام الليل فيفتح الله عليه ويذكره , لأنه وقت مبارك , وقت النزول الإلهي وصفاء الذهن والعبد بعيد في عن الأشغال .
• في قيام الليل انشراح للصدر , فترى الذي يقوم الليل منبسط الوجه منشرح الصدر وذلك من قوة الإيمان فإن العبد كلما زاد إيمانه واقترب من ربه سعد في حياته وانشرح صدره واطمأن قلبه , وقيام الليل من الأعمال التي يزيد العبد فيها إيمانه بسرعة ووضوح وهذا يشعر به العبد مجرد ما يقوم ليلة واحدة ! وشفاء المؤمن في إيمانه !.
• وفي قيام الليل محاسبة للنفس و تذكر للآخرة وزهد في الفانية , فإن ظلمة الليل مخيفة كم أرقت الخائفين و أفزعت العابدين , فسكون الليل ووحشته يذكرك بسكون المقابر ووحشتها قال بن مسعود رضي الله عنه : قيام الليل يزهد في الدنيا ويدفع إلى التفكر .
• في قيام الليل رفع للدرجات وتكفير للسيئات , قال ابن الحاج : في القيام فوائد عظيمة منها , أنه يحط الذنوب كما يحط الريح العاصف الورق الجاف من الشجر , قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( أيها الناس ..! أفشوا السلام , أطعموا الطعام , وصلوا الأرحام , وصلوا بالليل والناس نيام تدخلوا الجنة بسلام ) [ رواه الترمذي وقال حديث صحيح ] وللحديث بقية إن شاء الله في ذكر الاسباب المعينة على قيام الليل

يارب اجعلني من أهل قيام الليل
سبل السلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 17-08-2009, 05:32 PM   #2
سبل السلام
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 857
سبل السلام is on a distinguished road
وفي فضل قيام الليل قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :{إن في الجنة غرفا يرى ظاهرها من باطنها ، و باطنها من ظاهرها . فقال أبو مالك الأشعري : لمن هي يا رسول الله ؟ قال : لمن أطاب الكلام ، و أطعم الطعام ، و بات قائما و الناس نيام }صحيح الترغيب وعن أبي الدرداء عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: {ثلاثة يحبهم الله ويضحك لهم ويستبشر بهم الذي إذا انكشفت فئة قاتل وراءها بنفسه لله عز وجل فإما أن يقتل وإما أن ينصره الله عز وجل ويكفيه ويقول انظروا إلى عبدي هذا كيف صبر لي بنفسه والذي له امرأة حسنة وفراش لين حسن فيقوم من الليل فيقول يذر شهوته ويذكرني ولو شاء رقد والذي إذا كان في سفر وكان معه ركب فسهروا ثم هجعوا فقام من السحر في ضراء وسراء } الترغيبوكان أبو ذر رضي الله عنه يقول للناس (أرأيتم لو أن أحدكم أراد سفراً, أليس يتخذ من الزاد ما يصلحه ويبلغه؟ قالوا : بلى, قال: فسفر طريق القيامة أبعد , فخذوا له ما يصلحكم, حجوا حجة لعظائم الأمور,صوموا يوماً شديداً حره لحرّ يوم النشور, صلوا ركعتين في ظلمة الليل لوحشة القبور, تصدقا بصدقة لشر يوم عسير) لطائف المعارف:89

يا رجال الليل جدوا
رب داع لا يُردُّ
ما يقوم الليل إلا
من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة
الليل للقبر يعدُّ
وكان أبو سليمان الداراني يقول : أهل الليل في ليلهم ألذّ من أهل اللهو في لهوهم, ولولا الليل ما أحببت البقاء في الدنيا!!

لو أنك أبصرت أهل الهوى إذا غارت الأنجم الطلّع
فهذا ينـــــــــوح على ذنبه وهذا يصلي وذا يركع

وقال الفضيل رحمه الله : إذا لم تقدر على قيام الليل وصيام النهار , فأعلم أنك محروم مكبل , كبلتك خطيئتك!!
وقال الحسن : إن العبد ليذنب الذنب فيحرم به قيام الليل

وكانت إمرأة حبيب العجمي توقظه بالليل وتقول له :
" ذهب الليل وبين أيدينا طريق بعيد , وزادنا قليل , وقوافل الصالحين قد سارت قدامنا ونحن قد بقينا"
وبكى أحد العبّاد عندما أحتضر وقال : ما تأسفي على دارالهموم والأنكاد والأحزان والخطايا والذنوب وإنما تأسفي على ليلة نمتها ويوم أفطرته وساعة غفلت فيها عن ذكر الله

يضيء ظلام الليل حسن وجوههم فهم في الليالي المظلمات بدور
هم القوم لا يلهيهم عن مليــــــكهم تعاليل دنيــــــــا بالغرور تدور

منقول من صحيح وصايا الرسول

نسأل الله أن يعيننا على طاعته

__________________
الموضوع منقول


يارب اجعلني وإياكم من أهل قيام الليل
سبل السلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 20-08-2009, 03:01 AM   #3
شروق
عضو فعال
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
المشاركات: 132
       
شروق is on a distinguished road
يارب اجعلني وإياكم من أهل قيام الليل

جزاك الله الجنة

اللهم بلغنا رمضان
شروق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 20-08-2009, 12:08 PM   #4
السلفية ام فاطمة
عضو جديد
 
الصورة الرمزية السلفية ام فاطمة
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
الدولة: برطانيا
المشاركات: 4
       
السلفية ام فاطمة is on a distinguished road
بارك الله فيك وجعلنا ممن يقيمون الليل يارب العالمين
السلفية ام فاطمة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 31-10-2010, 12:52 AM   #5
اخجلتني ذنوبي
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 2
       
اخجلتني ذنوبي is on a distinguished road
اللهم يالله اني اسالك يامن يعلم مدىشوقي اليه لتحرمني لذة النظر الى وجهك الكريم اللهم اجعلنا ممن يرثون الجنه بسلام امنين مع الغر المحجلين كانهم اللؤلؤ المكنون يارب انك تعلم شوقي لرسول قد تجاوز ضنون الظاننين فلا تحرمني مصاحبته وابي بكرا وعمر وعثمان وعلي وازاوجه الصالحات ........اما قياااام الليل فهو دروب السائرين الى الرحما ن هو الملاذ بعد طوول عناء هو جنه الدنيا بعد ان احترقنا من لهيب مسعره &&تذكر ان هنااااك حور ينتظرنكن وقصور في انتظاارك فلاتحرم نفسك من كل هذا@هذا والله اجل واعلم
اخجلتني ذنوبي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 31-10-2010, 06:22 PM   #6
ام المهدي
عضو محترف
 
الصورة الرمزية ام المهدي
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 1,393
       
ام المهدي is on a distinguished road
جزاك الله خيرا
ام المهدي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-11-2010, 06:15 PM   #7
المستيقظ
عضو
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 80
       
المستيقظ is on a distinguished road
جزاك الله وخيرا وجعلنا الله واياكم من اهل قيام الليل
المستيقظ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-11-2019, 01:03 AM   #8
الحسن العبد
عضو فعال
 
تاريخ التسجيل: Jul 2013
الدولة: يقطن بمدينة فاس.
المشاركات: 480
       
الحسن العبد is on a distinguished road
الله الله ، جزاكم الله خير الجزاء.
الحسن العبد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

بحث متقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات المشاركة الاخيرة
كيف يصلي قيام الليل من أوتر مع الإمام في أول الليل؟ مشرفة المنتديات النسائية منتدى شهــر رمـضـــــــــان 1 04-06-2018 06:33 PM
معجزة علمية في قيام الليل زهرة المدينة المنتدي النســـــائي الـعـام 6 11-08-2009 09:06 AM
كن في الدنيا كأنك غريب .قيام الليل زينب ركن العلـوم الشرعية والمسـابقات 0 06-02-2009 09:10 PM
قيام الليل - 8/9/1422 - بن حميد محب الإسلام تلاوات وخطب المسجد الحرام 0 17-06-2008 11:27 AM
معجزة علمية في قيام الليل مشرفة المنتديات النسائية منـتـدى الأبـحـاث والمـقـالات 4 11-02-2008 03:22 PM


الساعة الآن 09:30 PM.


جميع الحقوق محفوظة لمكتبة المسجد النبوي الشريف
جميع المقالات والأبحاث تعبر عن رأي أصحابها ، وليست بالضرورة تعبر عن وجهة نظر الموقع