عرض مشاركة واحدة
قديم 06-03-2019, 08:21 AM   #8
محب الإسلام
مشرف
 
الصورة الرمزية محب الإسلام
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 4,538
       
محب الإسلام is on a distinguished road
وهنا نأتى للحديث عن الأزهر الشريف عقب ثورة 1952م، وما شهده من تطوير كبير وعناية من قادة الثورة ومن ابرز أعمالهم فى هذا المجال قانون رقم 13 لعام 1961م الذى صدر فى عهد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر والذى ينص على تحويل الأزهر إلى جامعة حديثة لها دور فاعل فى حياة المسلمين ونستطيع التعرف على هذا الدور من خلال المادة 2 من القانون والتى تنص على أن: الأزهر هو الهيئة العلمية الإسلامية الكبرى التى تقوم على حفظ التراث الإسلامى ونشره وتحمل أمانة الرسالة الإسلامية إلى كل الشعوب وتعمل على إظهار حقيقة الإسلام وأثره فى تقدم البشر ورقى الحضارة وكفالة الأمن والطمأنينة وراحة النفس لكل الناس فى الدنيا وفى الآخرة كما تهتم ببعث الحضارة العربية والتراث العلمى والفكرى للأمة العربية وإظهار اثر العرب فى تطور الإنسانية وتقدمها.
وتعمل على رقى الآداب وتقدم العلوم والفنون وخدمة المجتمع والأهداف القومية والإنسانية والقيم الروحية وتزويد العالم الإسلامى والوطن العربى بالمختصين وأصحاب الرأى فيما يتصل بالشريعة الإسلامية والثقافة الدينية والعربية ولغة القران، وتخريج علماء عاملين متفقهين فى الدين يجمعون إلى الإيمان بالله الثقة بالنفس وقوة الروح كفاية علمية وعملية ومهنية لتأكيد الصلة بين الدين والحياة والربط بين العقيدة والسلوك.
وتأهيل عالم الدين للمشاركة فى كل أسباب النشاط والريادة والقدوة الطيبة وعالم الدين للمشاركة فى الدعوة إلى سبيل الله بالحكمة والموعظة الحسنة كما تهتم بتوثيق الروابط الثقافية والعلمية الإسلامية والعربية والأجنبية ومقره القاهرة ويتبع رئاسة الجمهورية.
وتختص جامعة الأزهر بكل ما يتعلق بالتعليم العالى فى الأزهر وتتألف هذه الجامعة من:
كلية أصول الدين، وكلية اللغة العربية، وكلية المعاملات والإدارة، وكلية الشريعة والقانون، وكلية الهندسة، وكلية الطب، وكلية الزراعة، وكلية البنات التى تضم:قسم الدراسات العربية وقسم الدراسات النفسية والاجتماعية وقسم اللغات والترجمة وقسم التجارة وقسم الطب والجراحة.
ولما صدر هذا القانون وأنشئت بمقتضاه الجامعة الأزهرية أصبح من الضرورى أن يكون لها مكتبة عامه(مكتبة مركزية) إلى جانب مكتبات الكليات التابعة لها كنظرائها فى الجامعات الأخرى وهذا الأمر ليس مجالنا فى هذه السطور.
__________________
(ربكم أعلم بما في نفوسكم إن تكونوا صالحين فإنه كان للأوابين غفورا) [الإسراء - 25]
محب الإسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس